متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة

متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة
تواصل الآن مع مكتب المحامي ناجي العصيمي للحصول على خدماتنا :
     محامي بالرياض                                                  محامي تجاري بالرياض
محامي عقاري بالرياض                                            محامي ميراث بالرياض
       محامي جمارك بالرياض                                           محامي شركات في الرياض
محامي قضايا عمالية بالرياض                                      محامي في الرياض

يوضح محامي الأحوال الشخصية في مكتب المحامي ناجي العصيمي للمحاماة والاستشارات القانونية متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة والكثير من الأمور المتعلقة بالطلاق في قانون الأحوال الشخصية السعودي.

متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة

يعرّف القانون النفقة على أنها حق للزوجة وواجب على الزوج. بل نص صراحة في قانون الأحوال الشخصية على أن النفقة لها الأسبقية على جميع الديون وتعتبر دينا حتى لو كانت الزوجة ثرية.

وقد حدد قانون الأحوال الشخصية حالات محددة لسقوط هذه النفقة وهي كالتالي:

  • ينص قانون الأحوال الشخصية على أنه من واجب الزوج الإنفاق بطريقة معقولة ، وفي المقابل يجب على الزوجة أن تطيع بطريقة معقولة. وبالتالي ، فإن عدم طاعة الزوجة لزوجها بالمعروف تسقط عنها النفقة.
  • إن عدم تمكن الزوجة من تمكين نفسها للزوج يسقط نفقتها.
  • أمَّا عدَّة الطلاق البائن فلا تجب عليها النفقة. لكن النظام استثنى المرأة الحامل ، فأجابها على النفقة حتى تلد طفلها.
  • ومن أسباب سقوط النفقة أيضا رفض الزوجة الانتقال إلى بيت الزوجية أو رفضها قضاء الليلة فيه أو انفصالها عن الزوج دون عذر.
  • كما أن إعفاء المطلقة من زوجها من النفقة يسقط حقها في النفقة.
  • ذكر قانون الأحوال الشخصية أنه يمكن تخفيض النفقة أو زيادتها ضمن ضوابط معينة.

متى يسقط القانون نفقة الزوجة المطلقة شرعاً

في الواقع لا يوجد فرق بين القانون والشريعة الإسلامية في المملكة العربية السعودية. لأن جميع قوانيننا في المملكة مستمدة من ديننا.

ومع ذلك ، حرصًا على الطمأنينة ، لا مانع من ذكر سقوط نفقة الزوجة المطلقة قانونًا:

 رفض المرأة تسليم نفسها لزوجها أو رفض الانتقال معه أو أمرها بذلك:
إذا سلمت المرأة نفسها لزوجها واستطاع أن يستمتع بها ثم نقلها إلى حيث يشاء ، ففي هذه الحالة يكونون من أهل المتعة والنكاح صحيح ، وعليها نفقتها واجبة.
أما إذا امتنعت عن الانتقال مع زوجها إلى مسكنه ، أو حتى أن وليها منعها وأطاعه ، وسألها زوجها سواء في بلدها أو حتى في بلد آخر ، فإن نفقتها تسقط على أغلبية أهل العلماء وذلك لعدم قدرته على الجماع معها ، لأنه يجب دفع النفقة على حرمانه منها من زواجها بغيرها ، بشرط التمكين. فإن وجدت تستحق النفقة ، وإذا ضاعت فلا تسأل متى تسقط نفقة المطلقة ، لأنها في هذه الحالة لا تستحق شيئاً.

إذا كانت المرأة صغيرة فلا يجامع مثلها:
والأصل أنه إذا كانت المرأة كبيرة في السن ولم تمنع نفسها من الزوج ظلما فلها نفقة الزوج.

أما إذا تزوجت الفتاة وكانت شابة ولم تبلغ ، فقد قال الحنفية: لا نفقة لها ، وكذلك عند الحنابلة والمالكيين.

وذلك لأنه لم يتم الدخول بها ، وبالتالي فهي لم تسلم نفسها لزوجها في بيته ، وبالتالي فهي غير ملزمة بالنفقة عليه.

 المتزوجة في زواج باطل

إذا تزوجت المرأة من زواج باطل ، فلا تستحق النفقة عند الحنفية والحنابلة والشافعية ، لأن زواجه الباطل يمنعها من تسليم نفسها له وسبب الوجوب ، وهو حبس الزوج لها من الزواج بغيره  منعدم ، فتسقط نفقتها في ذلك الوقت.

الزوجة المسافرة:
إذا سافرت الزوجة بغير إذن زوجها وبلا حق ، تسقط نفقتها لعدم تسليمها نفسها له لعدم قدرته على معاشرتها. وكذلك إذا خرجت معه في رحلة بدون إذنه ولم يستطع إرجاعها.

متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة وأي أسئلة يمكنك الاستفسار عنها من خلال التواصل مع مكتب المحامي ناجي العصيمي للمحاماة والاستشارات القانونية.

احدث المقالات

معلومات التواصل

مراسلة مكتب المحامي ناجي العصيمي

    تواصل مباشر مع مكتب معتمد للمحاماة: ناجي العصيمي

    المملكة العربية السعودية – مدينه الرياض- طريق أنس بن مالك

    info@lawyer-naji.com