التحكيم والتسوية والوساطة

التحكيم والتسوية والوساطة
قيمنا

يشير القضاء المدني إلى عمل المحامي في الإجراءات غير الجنائية في القانون، إذ تنشأ الدعاوى المدنية نتيجة النزاعات التي تتم بين الأشخاص أو الشركات أو الكيانات الأخرى على أمور تجارية أو اقتصادية أكثر.

أحيانًا يكون الذهاب إلى المحكمة هو خيارك الأفضل والتي تحتاج إليه أكثر، وأحيانًا يكون هو خيارك الوحيد، لكن في أحيان أخرى، يكون التحكيم والتسوية والوساطة هم الحل الأفضل لك.

سوف يقدم لك مكتب محاماة ناجي العصيمي أفضل الطرق التي يمكنها حل مشكلتك بسرعة وبتكلفة أقل من التقاضي.

أهم 3 من بدائل التقاضي

  • التسوية: عادة ما تكون بديلاً فعالاً من حيث التكلفة للمحاكمة والتقاضي، يمكن أن يقوم بها أي طرف في أي وقت.
  • الوساطة: يمكن للأطراف التفاوض على التسوية دون مساعدة خارجية، ولكن من الشائع إشراك “وسيط”، وهو طرف ثالث محايد مثل مكتب المحامي ناجي العصيمي، وهنا يجب على كل من الطرفين الاتفاق على التسوية، تعتبر هذه طريقة أقل عدائية وأقل مواجهة لحل النزاع وتلغي الحاجة إلى نظام قضائي باهظ التكلفة ويستغرق وقتًا طويلاً.
  • التحكيم: التحكيم طريق بديل لحل النزاعات وهو إجراء يختار فيه كل طرف “محكمًا”، طرفًا ثالثًا محايدًا، لحل نزاعهم. الأطراف التي توافق على تسوية نزاعها باستخدام التحكيم الملزم لا يمكنها عادةً استئناف قرار المحكم.

لما تحتاج إلى التحكيم والتسوية والوساطة في مكتب ناجي العصيمي؟

تحتاج إلى تسوية الخلافات بشكل أسهل وأسرع دون الحاجة للجوء إلى المحكمة، يمكن أن تكون هذه النزاعات على الملكية الفكرية مثلا.

قد يكون نشاط تجاري بأكمله قد تم بناؤه على أساس منتج أو طريقة تمت سرقتها الآن منك من قبل منافس، أو يدعي أحد المنافسين أن براءة اختراعه تًنتهك. قد يكون النشاط التجاري بأكمله معروفًا بالاسم والعلامة التي يستخدمها أحد المنافسين بشكل خاطئ – أو يدعي أحد المنافسين أنك تستخدمه بشكل خاطئ.

هناك حالات أخرى يتم فيها الحاجة إلى التحكيم والتسوية والوساطة مثل حاجات يُزعم فيها أن تطوير مبنى كامل قد انتهك حقوق الطبع والنشر لمصمم آخر.

كل هذه الحالات وأكثر تقودك للاتصال فورًَا مع مكتب المحامي ناجي العصيمي من أجل حل النزاعات والمشكلات بشكل سلمي أكثر دون الحاجة إلى الذهاب للمحكمة.

مميزات الطرق الودية لتسوية المنازعات

تعتبر هذه الخيارات أكثر مرونة من التقاضي، إذ أن القوانين المتعلقة بعملية التقاضي أكثر تعقيدًا مقارنةً بهذه البدائل، فيجب أن يتبع التقاضي قانون المحكمة الموجودة في الدولة، بينما قواعد التحكيم والتسوية والوساطة أكثر بساطة وصغر عددًا.

في بدائل التقاضي لا يوجد قانون إجراءات متفق عليه من قبل الأطراف، ولكن يمكنهم الاتفاق والتسوية على ما يريدون.

يمكن أن توفر البدائل مثل التحكيم والتسوية والوساطة عدالة ذات جودة أفضل من العديد من المحاكم في البلاد لأنها مثقلة بالفعل بالقضايا، لذك فهي توفر في النزاعات الدولية أيضًا قرارات ذات جودة أفضل مقارنة بالمحاكم المحلية.

أقل استهلاكا للوقت وكذلك أقل تكلفة، إذ تهدف إلى توفير حل سريع من إجراءات المحكمة العادية، كما أنها أقل تكلفة من إجراءات المحكمة.

يميل المحكمون مثل محامي مكتب ناجي العصيمي إلى تقديم مستوى أعلى من الخبرة مقارنة بالقاضي، لأن المحكمين يتم تعيينهم من بين مجموعة من المحترفين الذين لديهم معرفة متخصصة بتجارة أو أعمال معينة وبالتالي تعزيز ثقة رجال الأعمال وثقتهم في الإجراءات الناتجة.

الفرق بين التحكيم والتسوية والوساطة

يتمثل الاختلاف الرئيسي بينهما في العملية المستخدمة لحل نزاعك، حيث ستساعدك كل الخيارات في حل مشكلة قانونية خارج إطار المحكمة التقليدية، لكنهم يستخدمون طرقًا مختلفة في ذلك.

التسوية

تختلف التسوية عن التحكيم والوساطة في كونها إجراء ودي يتم عقده من أجل حل المنازعات بشكل خارج القانون ومن الممكن ألا تحتاج إلى طرف ثالث يقوم بحل النزاع على عكس التحكيم والوساطة اللذان يعتمدان على وجود طرف أو أكثر لحل المشكلة. 

الوساطة

عملية غير ملزمة يتم إجراؤها بشكل عام مع وسيط واحد لا يحكم على القضية ولكنه يسهل المناقشة وتسوية النزاع في نهاية المطاف.

التحكيم

عادة عملية ملزمة تستبدل عملية المحاكمة الكاملة بأشخاص مختارين (غالبًا ثلاثة) للعمل كقضاة في قضيتك أو النزاع الخاص بك.

يتم إجراء التحكيم بشكل عام مع لجنة من المحكمين المتعددين من مكتب المحامي ناجي العصيمي الذين يقومون بدور مثل دور القاضي، ويتخذون قرارات بشأن الأدلة ويقدمون آراء مكتوبة.

على الرغم من إجراء التحكيم في بعض الأحيان مع محكم واحد، فإن الإجراء الأكثر شيوعًا هو أن يختار كل جانب محكمًا، بعد ذلك يختار هذان المحكمان محكمًا ثالثًا، وعندها يتم عرض النزاع على المحكمين الثلاثة المختارين وتتخذ القرارات بأغلبية الأصوات.

التحكيم والتسوية والوساطة متشابهون من حيث أنهم بدائل للتقاضي التقليدي، وفي بعض الأحيان يتم استخدامهم بالاقتران مع التقاضي (قد تحاول الأطراف المتنازعة التفاوض أولاً، وإذا فشل ذلك ، فانتقل إلى المحاكمة).

يستخدم كل من التحكيم والوساطة طرفًا ثالثًا محايدًا للإشراف على العملية على عكس التسوية.

اتصل بنا في أقرب وقت ممكن

هناك خيارات ومواقف كثيرة ودائمًا قد تضطرك إلى الذهاب للمحكمة أو اللجوء إليها سواء كان عملك قد تم انتهاكه أو أنك متهم بارتكاب الانتهاك. 

ولكن محامينا محامي مكتب ناجي العصيمي يتمتعون بالخبرة والحكمة التي توفر لك مجموعة البدائل القانونية مثل التحكيم والتسوية والوساطة من أجل تجنب الحلول القضائية.

أهم شيء يجب أن تعرفه هو أنه كلما اتصلت بنا بشكل أسرع، كان بإمكاننا مساعدتك بشكل أفضل، فإذا انتظرت طويلاً، فقد تفقد خيارات قيّمة كثيرة.

احدث المقالات

صيغة توكيل محامي
خدماتنا

صيغة توكيل محامي

قيمنا مكتب المحامي والخبير القانوني ناجي العصيمي للمحاماة والاستشارات القانونية، يقدم لك كافة صيغ التوكيل. تستطيع الحصول على صيغة توكيل

اقراء المزيد

معلومات التواصل

مراسلة مكتب المحامي ناجي العصيمي

    تواصل مباشر مع مكتب المحامي ناجي العصيمي

    المملكة العربية السعودية – مدينه الرياض- طريق أنس بن مالك

    966599222000

    966599222000

    info@lawyer-naji.com